لك كل التقدير و الاحترام أيها المدرب " دادي "

البطولة الإفريقية التاسعة عشر

لك كل التقدير و الاحترام أيها المدرب " دادي "

عادة في النجاحات أو الفوز تتجه الانظار دوما للرياضي وهذا ليس بخطأ ، لكن في المقابل لا يعار أي اهتمام لمن كان وراء هذه الانجازات والذي هو المدرب دون شك . إذن ففي فوز العربي بورعدة بالبطولة الإفريقية وتحقيق هذا الانجاز لا بد من الاشادة والتنويه بمدربه القدير ماهور باشا أحمد " دادي " . طيلة سنتين فراغ في فراغ استطاع أن يحمي رياضيه العربي ويعطيه دوما وباستمرار الأمل في العودة بقوة. في هذه الفترة وقبلها عرف كيف يسير عمله وعمل المجموعة بنجاح همه الوحيد هو العودة بقوة وإثبات من هو العربي بورعدة . واضطر به الحال(في ظروف صعبة ) أن يتكفل بنفسه لضمان التحضيرات لهذه المنافسة وغيرها ويجعل منه بطلا إفريقيا . بكل بساطة شكرا أيها المدرب أحمد ماهور باشا أنت الأول الذي تخطيت عتبة 8000 نقطة وصاحب الرقم القياسي الإفريقي لعدة سنوات في العشاري .